23-07-2017 05:39 AM بتوقيت القدس المحتلة

الاتحاد الافريقي يفتتح قمة تهيمن عليها قضيتا جنوب السودان وافريقيا الوسطى

الاتحاد الافريقي يفتتح قمة تهيمن عليها قضيتا جنوب السودان وافريقيا الوسطى

افتتح الاتحاد الافريقي صباح الخميس في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا قمته الثانية والعشرين التي يهيمن عليها النزاعان الدائران حاليا في جنوب السودان وجمهورية افريقيا الوسطى.

  

افتتح الاتحاد الافريقي صباح الخميس في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا قمته الثانية والعشرين التي يهيمن عليها النزاعان الدائران حاليا في جنوب السودان وجمهورية افريقيا الوسطى.

وقالت رئيسة مفوضية الاتحاد الافريقي، الهيئة التنفيذية في المنظمة، نكوسازانا دلاميني-زوما لدى افتتاح القمة ان "قلوبنا مع شعبي جمهورية افريقيا الوسطى وجنوب السودان اللذين يواجهان نزاعين خطيرين في بلديهما وخصوصا على النساء والاطفال الذين اصبحوا ضحاياه". واضافت "يجب علينا العمل سويا من اجل ضمان بناء سلام دائم".

وقبل ذلك افتتح النقاشات الرئيس الحالي للاتحاد الافريقي رئيس الوزراء الاثيوبي هايلي مريم ديسالين الذي ستسلم بلاده رئاسة الاتحاد الدورية الى موريتانيا.

وفي جنوب السودان، يتواجه الجيش الموالي للحكومة منذ منتصف كانون الاول/ديسمبر مع قوات بقيادة نائب الرئيس السابق رياك مشار.

ورغم التوقيع على اتفاق لوقف اطلاق النار الاسبوع الماضي، تواصلت المواجهات بين الطرفين، واوقعت المعارك خلال ستة اسابيع الاف القتلى وتسببت بنزوح اكثر من 800 الف شخص.

اما افريقيا الوسطى حيث تنتشر قوة تابعة للاتحاد الافريقي قوة (ميسكا) الى جانب كتيبة للجيش الفرنسي، فهي غارقة في ازمة منذ اذار/مارس 2013 حين اطاحت حركة تمرد بالحكومة ما تسبب بدوامة عنف طائفي كان المدنيون ابرز  ضحاياه. وادى هذا النزاع ايضا الى سقوط الاف القتلى ونزوح مئات الاف الاشخاص.