21-01-2018 06:45 AM بتوقيت القدس المحتلة

ميقاتي : ملف شهود الزور ما زال مفتوحاً

ميقاتي : ملف شهود الزور ما زال مفتوحاً

دعا رئيس مجلس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي القيادات المعنية الى المشاركة في طاولة الحوار التي يسعى رئيس الجمهورية لإحيائها

دعا رئيس مجلس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي القيادات المعنية الى المشاركة في طاولة الحوار التي يسعى رئيس الجمهورية لإحيائها "لأنه ليس امامنا غير الحوار في ظل الانقسام الحاصل، ويجب أن نجتمع وأن نتحاور لتفادي انتقال المشكلات الى الشارع".

وشدد خلال استقباله مجلس نقابة المحررين على "أن المحكمة الدولية قرار دولي يحترمه لبنان ويلتزمه، وما نسعى اليه هو بناء علاقة ثقة بين كل الاطراف من دون تنازل عن دور الدولة وسلطتها، وهذا الامر ينطبق ايضا على ملف شهود الزور الذي ما زال مفتوحا، وسنطلب رأي وزير العدل لاجراء المقتضى".
 
وعن موضوع الاستراتجية الدفاعية اكد ميقاتي "يجب البحث في هذا الموضوع لأنه من غير المسموح أن يكون هناك سلاح في المناطق والاحياء غير سلاح الدولة، وهذا الكلام ليس ضد أحد أو انتقاصا من احد، فالدولة القوية تدافع عن كل لبنان".

واشار ميقاتي الى اننا "نعد مشروع قانون بحق سيادة لبنان في المنطقة الاقتصادية الخالصة وحدودها، وذلك بعدما قدم إلينا من قبل معالي وزير الاشغال العامة والنقل وسنتقدم به من مجلس الوزراء في خلال اسبوعين، كما سنتابع المسائل الاخرى المتعلقة بهذا الامر مع الجهات المعنية".

واكد ان "الهم الاجتماعي اساسي لدينا، بدءا بالرعاية الاجتماعية والصحية اضافة الى سائر الملفات الاساسية كالكهرباء، حيث بدأنا باجتماعات عمل مع وزير الطاقة لوضع خطة سريعة لايصال الكهرباء الى كل المناطق".