20-10-2019 03:31 PM بتوقيت القدس المحتلة

كير يغادر إلى اديس ابابا للقاء خصمه رياك مشار في محاولة لحل الأزمة في البلاد

كير يغادر إلى اديس ابابا للقاء خصمه رياك مشار في محاولة لحل الأزمة في البلاد

غادر رئيس جنوب السودان سالفا كير جوبا اليوم متوجهاً الى اديس ابابا، حيث من المقرر أن يلتقي نائبه السابق رياك مشار للمرة الأولى منذ بدء المعارك الدامية في البلاد، في اواسط كانون الأول/ديسمبر

غادر رئيس جنوب السودان سالفا كير جوبا اليوم متوجهاً الى اديس ابابا، حيث من المقرر أن يلتقي نائبه السابق رياك مشار للمرة الأولى منذ بدء المعارك الدامية في البلاد، في اواسط كانون الأول/ديسمبر، بحسب وكالة فرانس برس. وكان مشار قد وصل مساء الخميس الى اديس ابابا.

وصرّح وزير خارجية جنوب السودان برنابا ماريال امام صحافيين في مطار جوبا قبيل مغادرة كير أن "الرئيس يتوجه الى اديس ابابا للقاء زعيم المتمردين رياك مشار بمبادرة من رئيس وزراء اثيوبيا هايلي مريم ديسيلين". ويتولى هايلي مريم الرئاسة الحالية للسلطة الحكومية للتنمية (ايغاد) التي تقوم بالوساطة في النزاع الجاري في جنوب السودان. وتابع ماريال أن "اللقاء سيعيد السلام"، ويهدف خصوصاً الى "تطبيق وقف اطلاق النار بشكل صحيح ليكون هناك معنى لوقف الأعمال العدائية".

وانتقل مشار الذي اقاله كير في تموز/يوليو 2013، على خلفية تنافس شديد بينهما، الى القتال ضد الحكومة، بعد اتهامه بالقيام بمحاولة انقلاب. واندلعت بعدها المعارك في اواسط كانون الأول/ديسمبر داخل جيش جنوب السودان بين فصائل موالية للزعيمين. ويُفترض أن يتيح اللقاء تحقيق تقدم في المفاوضات التي تستضيفها العاصمة الأثيوبية لايجاد حل سياسي دائم للنزاع في البلاد، إلا أن المفاوضات لم تفض حتى الآن سوى الى وقف اطلاق النار في 23 كانون الثاني/يناير لم يتم تطبيقه ابداً.