22-11-2017 03:49 AM بتوقيت القدس المحتلة

حزب الله ينفي تسليمه أية مستندات لـ‘بلمار’ حول التحقيق باغتيال الحريري

حزب الله ينفي تسليمه أية مستندات لـ‘بلمار’ حول التحقيق باغتيال الحريري

نفى حزب الله بشكل قاطع أن يكون ممثل عنه قد سلم شخصيا أي مستندات أو وثائق في إطار التحقيق في إغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري لأي أحد في مكتب المدعي العام للمحكمة الدولية.

نفى حزب الله في بيان له الاربعاء بشكل قاطع أن يكون ممثل عنه قد سلم شخصيا أي مستندات أو وثائق في إطار التحقيق في إغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري لأي أحد في مكتب المدعي العام السيد "بلمار" كما ذكرت العديد من وسائل الاعلام نقلاً عن هذا الاخير.


وأشار البيان الى ان "الصحيح أن حزب الله كان قد أعطى عدة نسخ عن الخطاب الأخير لأمينه العام السيد حسن نصر الله وما ورد فيها من وثائق لمدعي عام التمييز القاضي سعيد ميرزا وبناء على طلب ميرزا شخصياً كما حصل سابقاً بالنسبة لمؤتمر القرائن".


ولفت البيان الى ان "حزب الله إنما يقدم ما لديه للقضاء اللبناني لا غير لأن موقفه من المحكمة الدولية ومؤسساتها واضح ومعلن ونهائي".

 

وكان مكتب المدعي العام للمحكمة الخاصة بلبنان قد أعلن الاربعاء انه يدرس "عناصر" قدمها اليه حزب الله في اطار التحقيق في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني رفيق الحريري عام 2005.

وقال المكتب في بيان ان "مكتب المدعي العام يدرس حاليا عناصر سلمها شخصيا ممثلون لحزب الله الى المدعي العام في لبنان في 13 تموز/يوليو 2011".

وكان مدعي عام المحكمة دانيال بيلمار دعا الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله في 4 تموز/يوليو الى تسليمه اي معلومات ووثائق قد تساعد المحكمة "في سعيها الى احقاق العدالة".

واتت هذه الدعوة بعد كلمة القاها السيد نصر الله في 2 تموز/يوليو اكد فيها انه يملك وثائق ومن ضمنها مقتطفات فيديو عرض بعضها على الشاشة.

وقال مكتب المدعي العام انه "يواصل متابعة جميع الخيوط في اطار التحقيق"، وذلك بعد اكثر من شهر على تاكيد قاضي الاجراءات التمهيدية دانيال فرانسين البيان الاتهامي في 28 حزيران/يونيو.


وكان السيد نصر الله اعتبر تحقيقات المدعي العام مسيسة وتستهدف المقاومة واكد ان محققيه معادون للمقاومة.