28-07-2017 03:53 PM بتوقيت القدس المحتلة

وزير الاقتصاد الارجنتيني يعلن ان لا اتفاق بعد في المفاوضات حول ديون بلاده

وزير الاقتصاد الارجنتيني يعلن ان لا اتفاق بعد في المفاوضات حول ديون بلاده

أعلن وزير الاقتصاد الارجنتيني اكسيل كيسيلوف في ختام اجتماع في نيويورك الثلاثاء انه لم يتم التوصل بعد الى اتفاق يحل ازمة الديون المستحقة في ذمة بلاده لصندوقي مضاربات، مؤكدا ان المفاوضات ستستأنف الاربعاء.


أعلن وزير الاقتصاد الارجنتيني اكسيل كيسيلوف في ختام اجتماع في نيويورك الثلاثاء انه لم يتم التوصل بعد الى اتفاق يحل ازمة الديون المستحقة في ذمة بلاده لصندوقي مضاربات، مؤكدا ان المفاوضات ستستأنف الاربعاء.

وقال الوزير للصحافيين لدى خروجه من مكتب دانيال بولاك، الوسيط الذي عينه القضاء الاميركي لتسوية هذا النزاع، ان "الاجتماع توقف في فترة استراحة حتى غد، ولكننا لا نعلم حتى الآن في اي ساعة سيستأنف، نحن نواصل العمل بكل الجدية التي تستحقها هذه المسألة"، وذلك قبل اقل من 24 ساعة من انتهاء المهلة المحددة للارجنتين لتسوية هذا النزاع تحت طائلة الوقوع في فخ التخلف عن السداد.

وكان كيسيلوف وصل مساء الثلاثاء الى نيويورك للانضمام الى مفاوضات الساعة الاخيرة مع الوسيط بولاك حول الازمة مع صندوقي مضاربات. ولدى الحكومة الارجنتينية مهلة تنقضي الاربعاء للبدء بتسديد مبلغ 1.3 مليار دولار للصندوقين اللذين يصنفان في خانة صناديق المضاربات "الانتهازية" واللذين رفضا اي تفاوض على الديون المستحقة لهما في ذمة الارجنتين بعد افلاسها في 2001 والتي ربحا بشأنها دعوى امام القضاء الاميركي ضد بوينوس ايرس.

واذا لم يتم التوصل الى اتفاق قبل انتهاء مهلة الاربعاء سيلجأ القضاء الاميركي على الارجح الى مصادرة اي مبلغ تدفعه الحكومة الارجنتينية لدائنيها الباقين وتحويله لمصلحة الصندوقين الانتهازيين الى ان يكتمل مبلغ الـ1.3 مليار دولار، مما يعني تلقائيا تخلف الارجنتين جزئيا وفنيا عن سداد ديونها.