27-02-2024 11:23 AM بتوقيت القدس المحتلة

تقرير الإنترنت ليوم الخميس 04-12-2014

تقرير الإنترنت ليوم الخميس 04-12-2014

أبرز ما جاء في مواقع الإنترنت ليوم الخميس 04-12-2014


أبرز ما جاء في مواقع الإنترنت ليوم الخميس 04-12-2014

ـ تيار المستقبل: لمشنوق: لن تكون هناك نتيجة قريبة في ملف العسكريين المخطوفين
لاحظ وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق أن هناك "جواً اعلامياً سيئاً جدا، ومفبركاً وغير دقيق في موضوع العسكريين المخطوفين". وقال، في حديث إلى محطة "ام تي في": "قرأت في الاعلام ان هناك اربع فرق تتولى موضوع التفاوض وهذا الأمر غير صحيح . التفاوض يتم رسميا مع مدير عام الأمن العام المكلف اللواء عباس ابراهيم وهناك قناة تفاوض موازية علنية يعرفها الجميع ويشاهدونها يوميا عبر التلفزيونات هو الوزير وائل ابو فاعور . لا توجد اي قناة تفاوض اخرى"... ومنذ اللحظة الأولى لعملية الخطف نحن قلنا أمرين: الأول، السرية المطلقة وان اي كلام يصدر هو كلام غير جدي وغير صحيح، والثاني، هناك قرار في مجلس الوزراء متخذ ان المفاوضات ستتم وان النتائج تحكمها القوانين المرعية الاجراء وهذا الأمر يسير بطريقة طبيعية وسليمة".
أضاف: "نحن لا يمكننا ان نتصرف مثل حزب الله ان نخطف اشخاصا من اجل مبادلتهم . المقارنة غير دقيقة وغير واجبة وغير ملزمة لنا . نحن نتصرف كدولة، ورئيس الحكومة تمام سلام يتابع الموضوع باستمرار، كذلك الوزير ابو فاعور واللواء ابراهيم ولكن هذا لا يعني ان هناك نتيجة قريبة في هذا الملف، وسأكون واضحا وصريحا أنه لن تكون هناك نتيجة قريبة". وأشار إلى أن خطي التفاوض اللذين تحدث عنهما النائب وليد جنبلاط متوازيان ومتشاوران وكلام النائب جنبلاط أتى بسبب ضيق خلقه، وهذا الأمر يضغط عليه بسبب وجود 7 الى 8 عسكريين من الطائفة الدرزية، وهذا يشكل للنائب جنبلاط قلقا شخصيا فضلا عن القلق الوطني الموجود لديه ..
وعن ما اوردته جريدة السفير الصادرة يوم الاثنين الماضي من خطوط الامداد والتموين مفتوحة الى المغاور والكهوف وخدمة الإنترنت مؤمنة وبكلام اوضح امور الراحة الكاملة لهم مؤمنة، قال: "هذا الكلام هو كلام غير صحيح وسبق وذكرت لاصدقاء في جريدة السفير ان كل هذا الكلام غير صحيح من دون ان ننكر وجود مشاكل وصعوبات في هذا الملف وايضا وجود ثغرات ولكن هذه جزء من عملية تفاوض وليست جزءاً من عملية نشر في الجرائد". وتساءل: "هل العسكريون الذين استشهدوا بالامس، والعسكري الذي استشهد اليوم وهل الحل الوحيد لاهالي هؤلاء الشهداء وظيفتهم هي ان يسكروا الطرقات؟! واليسوا هؤلاء اهالي عسكرين؟ ام ان العسكريين المخطوفين هم غير العسكريين الذين استشهدوا؟ جازماً بأننا لا نعمل عند الخاطفين، ولن ندعهم يخطفون البلد".
ولفت إلى أن هناك معلومات يقصد منها تعطيل العمل الحكومي، مثل استعراض حزب الله عندما خرج اسيره، فالحزب قام بخطف ناس وأجرى مفاوضات اطلقت الاسير، ولا احد يعترض على فك اسر مواطن لبناني من سوريا ولكن هل من الضروري ان يحصل هذا الاستعراض الذي حصل باعتبار ان الحكومة لم تعمل وهم قاموا بعمل ما؟
ولاحظ أن هناك تعمداً في الفترة الاخيرة من اجل اسقاط عمل الحكومة، ونحن لن نعمل الا باعتبارنا اننا حكومة تمثل الدولة اللبنانية ولا نمثل جهة لبنانية..
- شادي المولوي موجود في عين الحلوة ويجب ان يقف الكلام عن ان عين الحلوة هو ملجأ للخارجين عن القانون - التحقيق مستمر في قضية اللواء الحسن وسيتم الاعلان عنه في الوقت المناسب - نحاول حماية أنفسنا من حريق يشب في بلدين على حدودنا - الخطة الأمنية في الضاحية هي جزء من الاستراتيجية الدفاعية - الأطفال الذين تم القبض عليهم مع سجى الدليمي موجودون في مركز لرعاية الأطفال
- حريصون على العلاقة مع عون وعلى إستمرار العلاقة معه ونحن في مرحلة الحوار مع الجميع - متفائل في حصول انتخابات رئاسية خلال الأشهر الستة الأولى من العام ٢٠١٥ - الحوار مع حزب الله سيؤدي الى نتائج - لن نبحث تدخل حزب الله في سوريا بل ضمان الأمن في لبنان ولكن نحن نعتبر أن تدخل حزب الله في سوريا هو ضرب من الجنون ـ سرايا المقاومة خط للفتنة وللنزاع والانقسام وستسري عليها الخطة الامنية في المناطق الموجودة فيها.


ـ النهار: اوباما واثق من صد "داعش" في العراق "لكن سوريا اكثر صعوبة"
قال الرئيس الاميركي باراك اوباما ان منطقة الشرق الاوسط تمر الان في مرحلة انتقالية "تحولية" وجذرية لن تنتهي قبل اجيال، واعتبرها " مضطربة وخطيرة". واضاف خلال جوابه على سؤال طرح عليه خلال مشاركته في لقاء مع رجال اعمال ان جزءا من المشكلة هو "بسبب الانقسامات المذهبية بين الشيعة والسنّة، والنزاعات بين الدول التي تدخل في صراعات بالوكالة هي اكثر دموية وشراسة مما كانت عليه في الصراع بين العرب واليهود. وهذا ما ترونه بالدرجة الاولى في العراق وسوريا". واضاف:" انا واثق في شأن قدرتنا على ضد داعش في العراق. لكن سوريا باعتقادي هي (مشكلة) اوسع وبعيدة المدى...هذه مسألة اكثر صعوبة وبعيدة المدى، وأحد اسباب ذلك هو ان الحرب الاهلية قد ازدادت سوءا ومصالح الاطراف الخارجية متضاربة الى درجة ان الامر يقتضي المزيد من الوقت كي يهدأ. لكن من الواضح اننا ننشط كثيرا، ليس فقط عسكريا بل ديبلوماسيا".
وربط اوباما المشكلة البعيدة المدى في الشرق الاوسط بالاوضاع الاقتصادية، واعتبر ان المنطقة بكاملها "قد انزلقت في طريق مسدود، حيث نرى في معظم الاحيان ان الاسلام يساوى برفض التعليم، والحداثة، ومشاركة المرأة، وكل الاشياء التي تجعلك ان تزدهر في اقتصاد حديث ...وهذا ليس صحيحا بشكل عام، ولكن في معظم الحالات هذه هي القوى داخل الاسلام التي برزت، اما الاصوات المعتدلة، التي تدرك ان الاسلام يجب ان ينسجم مع التعليم والتسامح والانفتاح والتجارة الدولية والانتاجية، في معظ الحالات هذه الاصوات تم اخراسها ... اذن السوال يصير هل نحن قادرون على تقوية بعض هذه الاصوات؟ هذا مشروع يتطلب اجيالاً".
واشار في هذا السياق الى ان بلاده تحاول معالجة هذه التحديات من خلال تشجيع المبادرات الاقتصادية والعمل مع رجال الاعمال الصغار، موضحاً ان جزءا كبيرا من عمله يتمحور حول العمل على " احتواء الاضرار التي تحدث في الشرق الاوسط، وبعدها نأمل مع مرور الوقت في بناء مستبل افضل هناك".


ـ النهار: كيري: أي ضربة إيرانية للجهاديين في العراق ستكون "ايجابية"
قال وزير الخارجية الاميركي جون كيري اليوم، ان اي ضربة عسكرية ايرانية لتنظيم "الدولة الاسلامية" في العراق ستكون "ايجابية" بعد ان اعلنت وزارة الدفاع الاميركية ان ايران وجهت غارات جوية للتنظيم المتطرف.
واضاف، من دون ان يؤكد الغارات او ينفيها: "اذا كانت ايران تهاجم (الدولة الاسلامية) في مكان ما، واذا كان هذا الهجوم محصورا بالدولة الاسلامية، ولذلك تأثير، سيكون اذن تاثيراً واضحاً ايجابياً".


- 14 اذار: أمانة "14 آذار": ندعم الحوار بين "المستقبل" و"حزب الله" وتتمنى أن يشمل الجميع
عقدت الأمانة العامة لقوى 14 آذار اجتماعها الأسبوعي في مقرها الدائم في الأشرفية، في حضور السادة: فارس سعيد، ندي غصن، شاكر سلامة، آدي ابي اللمع، ايلي محفوض، هرار هوفيفيان، علي حمادة، محمد بو حرفوش، واجيه نورباتيليان، وليد فخر الدين، سيمون ضرغام، ربى كبارة، نجيب ابو مرعي، نوفل ضو، شربل عيد، مصطفى علوش، الياس ابو عاصي، ساسين ساسين، راشد فايد.
وبعد مناقشة الاوضاع، تلا البيان عضو الأمانة العامة آدي أبي اللمع، وجاء فيه:
"وقفت الأمانة العامة بإجلال أمام ترسيم شهداء الجيش الحدود اللبنانية - السورية بدمائهم الزكية، مجددا، كما حيت الصامدين منهم في أسر الخاطفين الارهابيين في جرود القلمون. وفي هذا الصدد، تحض الامانة العامة حكومة الرئيس سلام على وضع حد لهذه المأساة الوطنية من خلال توحيد مواقف الوزراء إزاء مبدأ التفاوض والمقايضة اولا، ومن خلال الحسم السريع في اتخاذ القرارات الهادفة لتحرير ابنائها.
إن معركة مواجهة الارهاب هي جزء من معركة دولية يشارك فيها المجتمع الدولي كما تبين الاحداث، من تعاون استخباراتي أدى إلى اعتقال ارهابيين في لبنان إلى بناء أبراج للمراقبة على الحدود، من دولة أجنبية متعاونة، وعلى الحكومة الاستفادة من المناخ الدولي بالمعلومات والإمكانات التي تصب في مصلحة المخطوفين.
إن الحكومة مدعوة إلى تفعيل عمل هذه الابراج، بمساهمتها في المراقبة ومنع المتوجهين للقتال في سوريا في تدخل جر الضرر على لبنان.
وهذا التعاون إنما يندرج في إطار قرار المجتمع الدولي في حماية لبنان والحفاظ على سيادته واستقراره، ولا سيما بصدور القرارين 1559 (2004) و1701 (2006).
تؤكد الامانة العامة من جهة أخرى أن الحوار يبقى السبيل الوحيد للحفاظ على الاستقرار الداخلي ولجم الفتن المذهبية حفاظا على لبنان. وهي تدعم الحوار بين المستقبل وحزب الله، وتتمنى توسيعه كي يشمل الجميع، على قاعدة أن حل الامور العالقة مسؤولية وطنية مشتركة، حتى ولو بدا بعضها من لون طائفي معين.
إن جوهر فلسفة 14 آذار يرتكز على مقاربة التحديات من مساحات وطنية مشتركة، لذا تؤكد الأمانة العامة لقوى 14 آذار أن الحوار المطروح يندرج في دائرة الترحيب الوطني، وتأمل توسيع إطاره من خلال الإسراع في انتخاب رئيس جديد للبلاد".


- المركزية: "هدوء حذر في البقاع وتوقع المزيد من العمليات الارهابية".. الرفاعي: حوار "حزب الله" – "المسـتقبل" منتصف الشـهر
مرة جديدة، تشتعل جبهة البقاع لكن هذه المرّة من بوابة رأس بعلبك بعد تطوّر عسكري خطير تمثل في نصب الإرهابيين كمينا مسلحا لدورية من الجيش اللبناني في منطقة جرود رأس بعلبك أثناء قيامها بمهمّة مراقبة، ما أدى الى استشهاد 6 عسكريين وسقوط جريح بحال الخطر.
عضو "كتلة الوفاء للمقاومة" النائب كامل الرفاعي لفت في حديثٍ لـ"المركزية" الى "ان الهدوء الحذر المشوب بالتوتر يلفّ منطقة البقاع الشمالي نتيجة الاعمال الارهابية التي يتعرض لها الجيش وسكان المناطق الحدودية، خصوصا ان معظم الشهداء هم أبناء هذه المنطقة وكنا نأمل ان تكون هذه الدماء على الحدود الجنوبية في وجه العدو الصهيوني"، مشيرا الى "مؤامرة تُحاول استهداف المؤسسة العسكرية على رغم ان الجميع يدعمها ماديا ومعنويا".
وقال "لا شك ان المجموعات الارهابية تحاول التسلّل الى اي منطقة ترى فيها ضعفا لوجستيا ما يؤدي الى رفع معنوياتها والى توجيه رسالة الى الداخل اللبناني في ظلّ الانجازات النوعية التي حققتها مخابرات الجيش، ورسالة أخرى الى أهالي القرى الحدودية بأن هذه المجموعات هي على حدودها وتستطيع متى تشاء ان تقوم بعمليات تؤدي الى نزيف في الارواح والدماء"، معتبرا "ان هذه الفترة ستكون قاسية لان المجموعات المتطرفة ستحاول تنفيذ عمليات عدّة لفك الحصار التمويني عنها وتوجيه رسائل داخلية عبر هجمات ارتدادية على اي معركة تخسرها".
وردا على سؤال عما إذا كانت إنجازات الجيش النوعية ستنعكس إيجابا على ملف العسكريين المخطوفين، رأى الرفاعي "ان الصيد الثمين لمخابرات الجيش قد يكون ورقة إضافية يستطيع المفاوض اللبناني مع خاطفي العسكريين ان يستخدمها للضغط على هؤلاء الارهابيين من اجل تحرير المخطوفين. وعلى الجانب اللبناني المفاوض ان يستثمر هذه الاوراق الجديدة إضافة الى الاوراق القديمة التي يملكها لاطلاق سراح العسكريين".
وعن الحوار بين "حزب الله" و"تيار المستقبل"، أكد "ان هناك حركة جدية من قبل معاوني الرئيس سعد الحريري لوضع جدول أعمال يستطيع الفريقان من خلاله بدء الحوار"، آملا "ان ينعكس الحوار إيجابا على الشارع اللبناني في ظلّ الاوضاع الأمنية والاقتصادية والاجتماعية التي يعيشها المواطن". وأضاف "من المرجّح ان يبدأ الحوار منتصف كانون الاول الجاري والارجح قد يكون في عين التينة في حضور معاوني الرئيس نبيه بري".
وختم الرفاعي "إن الحملة الأمنية التي قامت بها وزارة الداخلية في منطقة البقاع لم تتجاوز نسبة نجاحها 30%، الامر الذي يخلق لدى المواطنين نوعا من الاكتئاب حول قدرة القوى الأمنية على القيام بواجباتها للحفاظ على الأمن الاجتماعي"، لافتا الى "ان الوضع الأمني غير طبيعي في البقاع رغم رفع القوى السياسية الغطاء عن كلّ مخل بالأمن، ولا نعلم الى متى سيستمر التقاعس في الحفاظ على أمن المواطن".


- المركزية: لماذا يصر "المستقبل" على الحوار رغم لاءات "حزب الله"؟.. لقاء ثان بين المستشارين والاجتماع الرسمي الاول ثلاثي
توقعت اوساط سياسية في قوى 14 اذار لـ"المركزية" ان يعقد "منسقا الحوار" المعاون السياسي لرئيس مجلس النواب وزير المال علي حسن خليل ومدير مكتب الرئيس سعد الحريري نادر الحريري اجتماعا في الساعات الثماني والاربعين المقبلة، هو الثاني من نوعه، من اجل استكمال المرحلة التقنية الاعدادية لانطلاق حوار المستقبل – حزب الله رسميا في موعد غير بعيد، من خلال الاتفاق على جدول الاعمال لطرحه في اللقاء الثلاثي الاول المرتقب عقده في عين التينة بين نادر الحريري والمعاون السياسي لامين عام حزب الله حسين الخليل والوزير خليل حيث يتقرر في ضوئه مكان انعقاد سائر الجلسات الحوارية.
ولم تخف الاوساط تبلغها انتقادات من جانب حزب الله على خلفية المواقف التي اطلقها الرئيس الحريري في اطلالته الاخيرة حيث سمى الاشياء بأسمائها وكان جديا وواضحا الى مرحلة القسوة في تحميل المسؤوليات وتوجيه الرسائل وتقديم طروحاته وخريطة الطريق الحوارية المرتكزة الى ضرورة تنفيس الاحتقان وانتخاب رئيس جمهورية والتوافق على قانون انتخابي واجراء الانتخابات النيابية، باعتبار ان الشروع في انتخاب رئيس ينتج حكومة جديدة تعيد تحريك دورة الحياة في شرايين الدولة المجمدة سياسيا واقتصاديا، وهو اعرب بكل وضوح عن استعداده للتخلي عن مرشحه الرئاسي رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع تأكيدا على الجدية والانفتاح في التعاطي مع هذه الطروحات.
الا ان امتعاض الحزب وفق الاوساط، لن يثني التيار عن المضي في مشروعه الحواري ولا حتى لاءاته المرفوعة في وجهه: لا للنقاش في مسالة انسحاب مقاتليه من سوريا، لا للبحث في سلاح الحزب من ضمن الاستراتيجية الدفاعية، لا للتنازل في الاستحقاق الرئاسي واحالة القضية الى النائب ميشال عون للتفاوض والاتفاق معه. وتقول ان اللاءات الثلاث تشكل جوهر الخلاف مع الحزب والواجب ان تشكل الطبق الرئيسي في الحوار، غير ان الرئيس الحريري تجاوزها، موقتا، من دون ان يقدم تنازلات، كان الحزب يتوقعها في ما خص الحوار، وقرر المضي في مشروعه تثبيتا لنهج تيار المستقبل الانفتاحي وتأكيدا ان لا حل للمعضلات السياسية عن طريق العنف بل عبر قنوات التواصل والانفتاح وهو بذلك ينزع كل فتيل لاتهامه بتحمل مسؤولية العرقلة في اي استحقاق سياسي او امني خلافا لما هو الواقع بالنسبة الى مكونات سياسية وحزبية اخرى في البلاد، من بينها الحزب وفريق 8 اذار الذي لم يقدم منذ بداية الازمة ولو مبادرة واحدة للحل بما يثبت مسؤوليته في تعطيل الدولة ومؤسساتها ويؤكد ان اجواء التعطيل هي اكثر ما يناسبه في هذه المرحلة نزولا عند رغبات قوى اقليمية ما زالت توظف ملف لبنان لمصالحها.                                                  
وتعتبر الاوساط ان تيار المستقبل يرفع عنه بولوجه الحوار كل مسؤولية في تسخين الوضع الداخلي او انزلاق الساحة الى مواجهة امنية داخلية يرى البعض انها تشكل معبرا ضروريا للعبور الى مرحلة سياسية على غرار 7 ايار، الا انها تعتبر ان الظرف الراهن لا يشبه في اي شكل المناخ الذي كان سائدا في العام 2008، خصوصا في ظل دخول المنظمات الجهادية والتكفيرية على الخط التي تفرمل اندفاعة اي طرف في اتجاه السخونة الامنية لان عواقبها ستنعكس على الجميع من دون استثناء. وتبعا لذلك، ترى الاوساط ان في ظل انعدام فرصة التوافق الداخلي ومحاولة اللعب على الوتر الامني لانتاج الحل المنشود، تبقى الساحة الداخلية في مرحلة الانتظار الى حين حصول الانفراج الاقليمي والدولي وتحرك الخارج من اجل الضغط على القوى السياسية عبر مبادرة توجب على الجميع السير فيها خصوصا ان دولا خارجية معنية بالاستحقاق ابلغت قوى لبنانية بأنها تحملها مباشرة مسؤولية ما آلت اليه الامور لبنانيا. وفي ظل هذا المناخ يبقى الحوار الداخلي أقصى ما يمكن بلوغه الى حين انقشاع الرؤية دوليا وانضاج الحل لبنانيا.

الموضوعات المدرجة ضمن هذه الصفحة تعرض للقارئ أبرز ما جاء في مواقع الإنترنت، وموقع المنار لا يتبنى مضمونها