27-02-2024 10:49 AM بتوقيت القدس المحتلة

مقتل 3 جنود افارقة ومدني في هجوم على مقر قيادة قوة الامم المتحدة في مقديشو

مقتل 3 جنود افارقة ومدني في هجوم على مقر قيادة قوة الامم المتحدة في مقديشو

أعلنت قوة الاتحاد الافريقي في الصومال (اميصوم) مقتل 3 من جنودها وموظف مدني الخميس في الهجوم الذي شنته حركة الشباب على المقر العام للقوة في مقديشو.

أعلنت قوة الاتحاد الافريقي في الصومال (اميصوم) مقتل 3 من جنودها وموظف مدني الخميس في الهجوم الذي شنته حركة الشباب على المقر العام للقوة في مقديشو.

واكدت اميصوم في بيان استعادة السيطرة "على حرم القاعدة" الذي اقتحمه الشباب الصوماليون مشيرة الى مقتل 3 من هؤلاء واسر 3 اخرين.

واوضحت ان "الارهابيين الذين كان بعضهم يرتدي زي الجيش الصومالي الوطني دخلوا حرم القاعدة وقت الغداء وحاولوا الوصول الى المباني الرئيسية"، واضافت "خلال المعارك قتل للاسف 3 من جنود اميصوم ومتعاقد مدني".

من جهة اخرى اكدت القوة الافريقية "سلامة كل موظفي الاتحاد الافريقي والامم المتحدة العاملين في القاعدة". ولم توضح القوة جنسية القتلى الا ان القاعدة المستهدفة تخضع لادارة الوحدة الاوغندية في القوة الافريقية، كما لم تحدد مهمة المتعاقد المدني.

وتبنت حركة الشباب مسؤولية هذا الهجوم.

ويقع مقر اميصوم الشديد التحصين في نطاق مطار مقديشو المحاط ايضا بتدابير امنية شديدة ويضم سفارات عدة.

وتتالف اميصوم المنتشرة في الصومال منذ 2007 لمحاربة حركة الشباب من اكثر من 22 الف عنصر، وقد طردت منذ 3 سنوات المسلحين من مقديشو ثم من معظم المناطق التي كانوا يحتلونها في وسط الصومال وجنوبها.

لكن حركة الشباب ما زالت تسيطر على اجزاء واسعة من الاراضي الصومالية، وتخلت عن القتال التقليدي لخوض حرب عصابات وشن هجمات وخاصة في مقديشو.