28-10-2021 01:11 AM بتوقيت القدس المحتلة

كوريا الشمالية تستبعد أي استئناف للحوار مع الولايات المتحدة

كوريا الشمالية تستبعد أي استئناف للحوار مع الولايات المتحدة

استبعدت كوريا الشمالية اليوم أي استئناف للحوار مع الولايات المتحدة، مهددة بالرد على أي "حرب عدوانية" اميركية بضربات نووية وهجمات الكترونية

استبعدت كوريا الشمالية اليوم أي استئناف للحوار مع الولايات المتحدة، مهددة بالرد على أي "حرب عدوانية" اميركية بضربات نووية وهجمات الكترونية. وجاء في بيان صادر عن لجنة الدفاع الوطني، اعلى هيئة عسكرية في البلاد، أن التصريحات الأخيرة الصادرة عن الرئيس الأميركي باراك اوباما كشفت أن هدف الولايات المتحدة هو "اسقاط" كوريا الشمالية.

وذكر البيان أنه "منذ حديث الامبرياليين الاميركيين عن اسقاط جمهورية كوريا الديموقراطية الشعبية، لا يمكن لجيش وشعب البلاد الا أن يبلغوا رسمياً ادارة اوباما أن جمهورية كوريا الديموقراطية الشعبية ليست بحاجة وليست راغبة بعد الآن بالجلوس الى طاولة المفاوضات مع الولايات المتحدة". كما أكد بيان لجنة الدفاع الوطني أن كوريا الشمالية قادرة على تحقيق "الدمار النهائي للولايات المتحدة" بواسطة "امكاناتها للضرب النووي المتعددة".

ويأتي البيان بعد معلومات عن تحركات بين واشنطن وبيونغ يانغ من أجل استئناف المحادثات السداسية (الكوريتان وروسيا واليابان والصين والولايات المتحدة) حول نزع اسلحة كوريا الشمالية النووية، والمجمدة منذ فترة طويلة. وكانت صحيفة "واشنطن بوست" افادت الاثنين أن الموفدين النوويين للولايات المتحدة وكوريا الشمالية بحثا سرياً فكرة "اجراء محادثات حول المفاوضات"، لكنهما لم يتمكنا من الاتفاق على ترتيبات عملية.

ورداً على ذلك قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية جين بساكي إن موقف واشنطن لم يتغير وأنها "لا تزال تعرض على بيونغ يانغ علاقة ثنائية افضل"، اذا قامت بتحرك ما بخصوص نزع الأسلحة النووية.