20-10-2021 10:12 AM بتوقيت القدس المحتلة

بدء مناورات عسكرية مشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة

بدء مناورات عسكرية مشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة

بدأت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية الخميس مناورات عسكرية بحرية مشتركة بمشاركة غواصة نووية اميركية، مما سيثير على الارجح غضب كوريا الشمالية.


بدأت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية الخميس مناورات عسكرية بحرية مشتركة بمشاركة غواصة نووية اميركية، مما سيثير على الارجح غضب كوريا الشمالية.

وترسو الغواصة النووية اولمبيا (اس اس ان-717) من فئة لوس انجليس وعلى متنها 120 بحارا في مرفأ جينهاي جنوب البلاد منذ الجمعة.

وستدرب القوات الاميركية والسفن الحربية الكورية الجنوبية لثلاثة ايام على رصد الغواصات والسفن المعادية في المياه المتاخمة لشبه الجزيرة الكورية.

وقال ناطق باسم البحرية الاميركية ارلو ابراهامسون ان "هدف هذا التدريب هو زيادة تكاملنا العملاني وتعزيز التعاون وجهوزية قواتنا البحرية". واضاف "انها تدريبات روتينية تجري بشكل منتظم".

وتعتبر كوريا الشمالية كل مناورة مشتركة تدريبا على غزو اراضيها وتطالب بالغائها.

ومطلع آذار/مارس، تبدأ المناورات العسكرية الكورية الجنوبية الاميركية المشتركة "كي ريسولف" و"فول ايغل" ويمكن ان تسبب تصعيدا في التوتر في شبه الجزيرة.

والكوريتان في حالة حرب تقنيا اذ انهما لم توقعا اتفاقية سلام بعد هدنة 1953.

وعرضت كوريا الشمالية الشهر الماضي تعليق تجارب نووية مستقبلية موقتا اذا الغت واشنطن مناوراتها العسكرية في الجنوب. ورفضت الولايات المتحدة رسميا هذا الاقتراح واعتبرته "تهديدا مبطنا".