20-10-2021 11:04 AM بتوقيت القدس المحتلة

كوريا الشمالية تتهم المكسيك باحتجاز واحدة من سفنها بشكل غير قانوني

كوريا الشمالية تتهم المكسيك باحتجاز واحدة من سفنها بشكل غير قانوني

اتهمت كوريا الشمالية المكسيك الأربعاء باحتجاز واحدة من سفنها بشكل غير قانوني، نافية أن تكون البضائع المحمّلة على متن السفينة مرتبطة بشركة شحن كورية شمالية خاضعة لعقوبات الأمم المتحدة

اتهمت كوريا الشمالية المكسيك الأربعاء باحتجاز واحدة من سفنها بشكل غير قانوني، نافية أن تكون البضائع المحمّلة على متن السفينة مرتبطة بشركة شحن كورية شمالية خاضعة لعقوبات الأمم المتحدة. وفي السياق، أكد نائب ممثل كوريا الشمالية الدائم لدى الأمم المتحد ميونغ هون امام الصحافيين أن "مو دو بونغ سفينة تجارية"، مشيراً الى أن "احتجازها يعد انتهاكاً صارخاً لسيادة" كوريا الشمالية.

وقال الديبلوماسي الكوري الشمالي إن بلاده "ستتخذ الخطوات اللازمة لضمان مغادرة السفينة على الفور". كما أكد ان بيونغ يانغ قد دفعت غرامة.بمبلغ غير محدد للتلف الذي لحق بالشعاب المرجانية بسبب الغرق، وأنه يجب السماح للسفينة وطاقمها المكون من خمسين بحاراً كوريا شمالياً بالعودة لأن "عائلاتهم تطالب بهم".

كما اتهم الولايات المتحدة بالضغط على المكسيك للابقاء على السفينة محتجزة. ووفقاً للمتحدث باسم البعثة المكسيكية الى الأمم المتحدة ريكاردو الداي، فإن 33 كورياً شمالياً كانوا على متن السفينة الراسية في توكسبان، والمناقشات جارية مع بيونغ يانغ لإعادتهم إلى وطنهم. وقال المتحدث المكسيكي لوكالة فرانس برس إن "هذا ليس اجراء غير قانوني، نحن لا نقوم إلا بتطبيق التزاماتنا الدولية بموجب قرارات مجلس الأمن".

وكانت السفينة مو دو بونغ قد غرقت في تموز/يوليو الماضي قبالة السواحل الشرقية للمكسيك، بالقرب من ميناء توكسبان، حيث استولت عليها بعد ذلك الحكومة المكسيكية بسبب روابطها مع شركة شحن بحرية خاضعة لعقوبات من قبل الأمم المتحدة.