20-10-2021 11:48 PM بتوقيت القدس المحتلة

وسيط الاتحاد الافريقي رايلا اودينغا مرتقب الاثنين في ساحل العاج

وسيط الاتحاد الافريقي رايلا اودينغا مرتقب الاثنين في ساحل العاج

افاد مصدر دبلوماسي افريقي انه من المرتقب وصول رئيس الوزراء الكيني وسيط الاتحاد الافريقي في الازمة السياسية العاجية رايلا اودينغا الاثنين الى ابيدجان حيث سيبقى "بعضة ايام".

   افاد مصدر دبلوماسي افريقي انه من المرتقب وصول رئيس الوزراء الكيني وسيط الاتحاد الافريقي في الازمة السياسية العاجية رايلا اودينغا الاثنين الى ابيدجان حيث سيبقى "بعضة ايام". واكد ذلك ناطق باسمه. وقال دبلوماسي في ابيدجان ان اودينغا "سيصل اليوم" في مهمة "لبعضة ايام" بينما لم يكن تاريخ وصول اودينغا الى ساح العاج محددا حتى الان. وفي لاغوس حيث وصل رئيس الوزراء الكيني الاحد اعلن الناطق باسمه دوني اونيانغو انه مرتقب في ساحل العاج "عصر الاثنين" وسيرافقه رئيس لجنة المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا جيمس فيكتور غبيهو. واوضح المتحدث ان اودينغا سيلتقي في ابيدجان الرئيس المنتهية ولايته لوران غباغبو الرافض. رغم ضغط المجتمع الدولي. التنحي عن السلطة لصالح خصمه الحسن وتارا الذي اكدت الامم المتحدة شرعية انتخابه استنادا الى اللجنة الانتخابية بينما اكد المجلس الدستوري شرعية انتخاب غباغبو. وتابع اونيانغو ان "عودته الى نيجيريا بعد مهمته في ابيدجان ستتوقف على ما سيلقاه ميدانيا هناك". 
وفي ابوجا. عاصمة نيجيريا الفدرالية تباحث رئيس الوزراء الكيني مساء الاحد مع الرئيس النيجيري غودلاك جوناثان كما افاد مصدر في الرئاسة النيجيرية. ولم يتسرب اي خبر حول فحوى تلك المحادثات. ويتولى غودلاك جوناثان حاليا رئاسة المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا (15 دولة). وبعد زيارة اولى لم تثمر عن اي نتيجة مطلع كانون الثاني/يناير. تبدو مهمة اودينغا القاضية بايجاد حل سلمي للازمة الناجمة عن الانتخابات الرئاسية في 28 تشرين الثاني/نوفمبر. شبه مستحيلة لا سيما غداة نداء الحسن وتارا الى ازاحة غباغبو بالقوة. وقد جدد اودينغا مؤخرا عزمه على ايجاد حل سلمي للازمة, معتبرا الحل العسكري "اخر خيار". وسيرافق وسيط الاتحاد الافريقي في مهمته وزير الخارجية السابق لجمهورية الكونغو الديمقراطية بيزيما كراها.