04-03-2024 01:28 PM بتوقيت القدس المحتلة

«صندوق النقد» يبدأ محادثات مع تونس حول برنامج ائتمان جديد.

«صندوق النقد» يبدأ محادثات مع تونس حول برنامج ائتمان جديد.

قال مسؤولون حكوميون، اليوم، إن وفداً من «صندوق النقد الدولي» سيبدأ هذا الأسبوع زيارة إلى تونس، لفتح مفاوضات حول برنامج ائتمان جديد بقيمة يرجح ألا تقل عن 1.7 بليون دولار.

قال مسؤولون حكوميون، اليوم، إن وفداً من «صندوق النقد الدولي» سيبدأ هذا الأسبوع زيارة إلى تونس، لفتح مفاوضات حول برنامج ائتمان جديد بقيمة يرجح ألا تقل عن 1.7 بليون دولار.قال مسؤولون حكوميون، اليوم، إن وفداً من «صندوق النقد الدولي» سيبدأ هذا الأسبوع زيارة إلى تونس، لفتح مفاوضات حول برنامج ائتمان جديد بقيمة يرجح ألا تقل عن 1.7 بليون دولار.

وقال مسؤول حكومي إن «الخميس المقبل سيبدأ وفد من «صندوق النقد» زيارة إلى تونس تستمر أياماً عدة، لمناقشة برنامج ائتمان قد لا تقل قيمته عن 1.7 بليون دولار».

وتكافح تونس من أجل إنعاش اقتصادها العليل منذ انتفاضة عام 2011 التي أطاحت الرئيس السابق زين العابدين بن علي.

وتضرر قطاع السياحة على وجه الخصوص بعد ثلاث هجمات نفذها العام الماضي مسلحون متطرفون استهدفوا متحفاً في العاصمة تونس وسياحاً في منتجع ساحلي في سوسة، إضافة إلى تفجير انتحاري في العاصمة. وتعتمد تونس في شكل كبير على السياح لتأمين فرص عمل وإيرادات.

وواجهت تونس الشهر الماضي موجة احتجاجات عنيفة في أرجاء البلاد للمطالبة بالتشغيل. ومن المقرر أن تحصل تونس على نصف بليون يورو من الاتحاد الأوروبي لدعم اقتصادها المنهار، إذ تعهدت فرنسا منح تونس مساعدات مالية تصل إلى بليون دولار على خمس سنوات.

وكانت تونس اتفقت مع الصندوق في عام 2013 على برنامج ائتمان بنحو 1.74 بليون دولار. ووافقت تونس على تطبيق سياسات اقتصادية معينة، مثل إبقاء العجز تحت السيطرة وزيادة مرونة سوق الصرف الأجنبي.