02-08-2021 05:59 AM بتوقيت القدس المحتلة

المعارضة تطالب الحريري بمبادرة وتؤكد ان بند ملف شهود الزور هو الأول

المعارضة تطالب الحريري بمبادرة وتؤكد ان بند ملف شهود الزور هو الأول

رغم حديث وسائل اعلام تابعة ل14 اذار امس عن توجيه دعوة لمجلس الوزراء فإن اياً من وزراء المعارضة لم يكونوا تبلغوا حتى مساء امس بأي دعوة وسط تأكيد المعارضة ان البند الاول يجب ان يبقى ملف شهود الزور.

  رغم حديث وسائل اعلام تابعة ل14 اذار امس عن توجيه دعوة لمجلس الوزراء فإن اياً من وزراء المعارضة لم يكونوا تبلغوا حتى مساء امس بأي دعوة وسط تأكيد المعارضة ان البند الاول يجب ان يبقى ملف شهود الزور. واكد وزير الدولة اللبناني محمد فنيش لـ«السفير» ان وزراء المعارضة لم يتبلغوا حتى مساء امس اي دعوة لعقد جلسة لمجلس الوزراء، وفي حال تبلغوا فإن بند ملف شهود الزور يبقى هو البند الاول ولا يمكن تجاهله او القفز فوقه بعد كل الذي جرى ويجري. واضاف اننا ننتظر نتائج المساعي الجارية من اجل معالجة هذا الملف عبر طرحه للنقاش في مجلس الوزراء، وحتى الآن لم يحصل اي جديد. وقال فنيش: بعد الذي سمعناه امس الأول من الرئيس السوري بشار الأسد في باريس يتأكد ما كنا نقوله بان المطلوب مبادرة داخلية لبنانية، ومن رئيس الحكومة بالتحديد، لمعالجة الازمة ونأمل ان يبادر الى الحل. وعما يحكى عن مسعى سوري ـ فرنسي لايجاد مخرج للازمة قال فنيش: لم نتبلغ شيئاً عن اي مسعى خارجي جديد، لكن الكلام السوري والفرنسي واضح بأن المطلوب جهد داخلي لبناني، ونحن ننتظر مبادرة من يجب ان يبادر داخلياَ.  وقال المعاون السياسي للرئيس نبيه بري النائب علي حسن خليل لـ«السفير» ان موقفنا كمعارضة واضح، فنحن نرحب بانعقاد مجلس الوزراء، لاستكمال البحث في هذا الملف، ولا توجد مشكلة على الاطلاق في الدعوة بل العكس نحن طالما طالبنا بذلك ومازلنا على مطالبتنا للانتهاء من ملف الشهود الزور بأسرع وقت ممكن. وذكرت صحيفة النهارانه من المتوقع ان توجه اليوم الدعوة الى عقد جلسة لمجلس الوزراء سيكون البند الاول في جدول أعمالها موضوع "شهود الزور"، وذلك بناء على طلب من الرئيس سليمان. ويتألف الجدول من نحو 250 بندا. وأفادت مصادر وزارية قريبة من رئاسة الجمهورية انه حتى لو اتفق على إدراج موضوع "شهود الزور" بندا أول في جدول الاعمال، فان الرئيس سليمان يحرص على ان يكون هناك توافق قبل تحديد موعد للجلسة، لأنه حريص على وحدة العمل  الحكومي. وبناء على ذلك، فانه لا يزال يجري مشاورات مع كل الاطراف لتأمين جلسة هادئة تتابع حل مشاكل المواطنين والبنود المؤجلة من جلسات سابقة.  وأبلغت مصادر وزارية لقوى 8 آذار "النهار" انها لم تتبلغ بعد أي دعوة الى جلسة تعقد الاربعاء، وأن وزراء هذه القوى سيعقدون اجتماعا تشاوريا تنسيقيا بعد تسلمهم الدعوة لاتخاذ الموقف المناسب، انطلاقا من إدراج ملف "شهود الزور" بندا أول كما تطالب هي، او في سياق الجدول كما ينقل عن أوساط رئيس الحكومة. نائب الرئيس الاميركي هاتفَ الحريري اجرى نائب الرئيس الاميركي جوزف بايدن امس اتصالا هاتفيا مع الرئيس سعد الحريري، وناقش معه التطورات الاخيرة في لبنان والمنطقة.وجاء في بيان صادر عن البيت الابيض ان بايدن "جدد التزام الحكومة الاميركية سيادة لبنان واستقلاله واستقراره، مشددا على التزام الولايات المتحدة دعم تطوير مؤسسات الدولة اللبنانية لتصير قوية وفعالة". 
صحف-وكالات