02-08-2021 07:07 AM بتوقيت القدس المحتلة

العماد عون عن بيان دار الفتوى: ليتكم ذكرتم موضوع شهود الزور

العماد عون عن بيان دار الفتوى: ليتكم ذكرتم موضوع شهود الزور

العماد عون يسأل :إذا كان أهل الضحية يشعرون بالأسى إذا لم تؤمن العدالة لهم، فهل تساءلوا ماذا يكون شعور البريء إذا كانت هناك مؤامرة وسيحكم زورا؟

عون عن بيان دار الفتوى: ليتكم ذكرتم موضوع شهود الزور

ايد رئيس تكتل التغيير والاصلاح العماد ميشال عون المبادئ العامة التي وردت في بيان دارالافتاء ،متمنيا في هذا الاطار لو ذكر موضوع "شهود الزور".

وتساءل: "إذا كان أهل الضحية يشعرون بالأسى إذا لم تؤمن العدالة لهم، فهل تساءلوا ماذا يكون شعور البريء إذا كانت هناك مؤامرة وسيحكم زورا؟".

ودعا عون خلال كلمة له في عشاء هيئة المهندسين السنوي في التيارالوطني الحر كل من يريد التكلم بالعدالة فليتكلم عن عدالة شاملة وللجميع، مشددا في هذا الاطار، على أن "إسقاط المحكمة هو اسقاط لقضاء ليس بقضاء، وهو تدبير سياسي يريد أن يطبق ما عجزوا عنه عام".

وأشار رئيس تكتل الاصلاح والتغيير الى ان " كل موقف يتعلق بالحكم لا يأخذ شرعيته من بيت الطائفة بل من المجلس النيابي"، موضحا اننا "كنا ننتقد الحكم القائم فلا يرد علينا أحد كأننا غير موجودين وكانوا يقولون خذوا الأكثرية واحكموا كما تشاؤون والآن يمتعضون".

وفي الموضوع الحكومي، رأى عون أنه" لا يمكن أن تؤلف حكومة جديدة على المبادئ التي سببت سقوط هذه الحكومة، وسقوط الحكومة كان شرعيا وبحسب ما ينص الدستور، أخافونا من الفتنة السنية-الشعية تلقيناها بصدرنا فمن اعترض ومن نزل الى الشارع إنهم أولئك الذين وعدوا قبل 48 ساعة بأنهم سيحتكمون الى الدستور"، مشيرا الى ان "كل ما يخص الرؤساء الثلاثة لا يخص طوائفهم فقط بل يخص جميع اللبنانيين".